تكنولوجيا الجهد المنخفض

تقييد التيار

يتلقى المحرك، بدءا من جهد بدء التشغيل المحدد، جهد تصاعدي مستقيم. وعند بلوغ تيار بدء التشغيل المحدد يتوقف ارتفاع الجهد ويظل جهد تشغيل المحرك ثابتاً إلى أن تنخفض تغذية تيار المحرك عن قيمة تيار بدء التشغيل المحدد. وتطول فترة ارتفاع الجهد بما يتفق مع وقت تقييد التيار.

Soft starter output voltage

إذا تم تشغيل المحرك بخاصية تقييد تيار بدء التشغيل، يُراعى أن المحرك قد يولّد عزم تسارع لمواجهة الحمل. فإذا وقع الاختيار على تيار بدء تشغيل منخفض للغاية، فمن من المحتمل أن يتعرض المحرك أو بادئ التشغيل السلس لتحميل حراري زائد.

Motor start measured with an oscilloscope
(Ch1, voltage; Ch2-4 current L1 – L3)

كما يظهر في الصورة لا تحدث اضطرابات في التيار أثناء بدء تشغيل المحرك. حيث يتم بدء تشغيل المحرك بجهد بدء التشغيل المحدد. وهو ما ينتج عنه تيار بدء التشغيل. وتتولى خاصية ارتفاع الجهد رفع قيمة التيار حتى قيمة تقييد التيار. وعند بلوغ قيمة تقييد التيار يتوقف ارتفاع الجهد. وبالتالي يثبت التيار عند قيمة محددة (قيمة تقييد التيار).
وبفضل خاصية معايرة التيار نتعرف على أن الشبكة الكهربائية لم تتأثر أثناء عملية بدء تشغيل المحرك بشكل زائد بفعل اضطرابات التيار أو تيار بدء التشغيل العالي.

التحكم في المضخات

تشتمل „بادئات التشغيل السلس IGEL®“ على وحدة تحكم بمعالج متناهي الصغر مزودة ببرنامج خاص للتحكم في المضخات، وهي تتولى التحكم في الجهد أوتوماتيكيا قبل الوصول إلى عزم الدوران الانهياري. ففي حالة حدوث ارتفاعات الجهد هذه يتم التحكم في عناصر المحرك بشكل مثالي. حيث تتاح ثلاثة منحنيات بدء تشغيل مختلفة للاختيار وهي تتيح ثلاثة عزوم دوران انهياري وأوقات تسارع مختلفة.

التحكم في المضخات والتحكم الخاص في الأحمال

ينطوي بدء تشغيل وإيقاف المضخات على مشكلتين رئيسيتين.

اضطرابات الضغط أثناء بدء التشغيل

من المعلوم أن التصاعد الحاد في عزم الدوران عند نهاية منحنى بدء التشغيل يمكن أن يتسبب في اضطراب عال في الضغط ويضر بمنظومة التوصيلات.
وتتيح خاصية التحكم في المضخات الاختيار من بين ثلاثة ارتفاعات في الجهد أو منحنيات الدوران مبرمجة مسبقا للحد من اضطرابات عزم الدوران. كما تتاح خاصية التغلب على ارتفاع التيار لأحمال معينة.

الطرق المائي أثناء التوقف

من الممكن أن يتناقص عزم المحرك بفعل شدة عزم الحمل، مما يؤدي لتوقف مفاجئ بدلا من التوقف السلس. وهو ما يتسبب في الظاهرة المعروفة باسم „الطرق المائي“ (التي يصدر عنها ضوضاء عالية وتلفيات في منظومة التوصيلات).

الرقمية

  •   شاشة إل سي دي مضيئة بصفين، وكل منهما يحوي 16 علامة
  •   تبعا لبادئ التشغيل السلس يمكن استخدام اللغات المبرمجة مسبقا أو إضافة لغات جديدة
  •   توضح شاشة إل سي دي تيار المحرك، وصف الأعطال وبيانات إحصائية.
  •   الهدف من لمبات الليد هو توفير بيان سريع للحالة (جهد التحكم مشغل، بدء التشغيل السلس للمحرك، المحرك مشغل، الإيقاف السلس للمحرك، إيقاف المحرك، خطأ).
  •   ضبط بسيط من خلال ستة أزرار بعلامات مميزة، وبرنامج سهل الاستخدام مزود ببارامترات مضبوطة مسبقا من المصنع.

التناظرية

تشتمل الأجهزة التناظرية على مجزئ للجهد لإدخال البارامترات.

  • تشتمل الأجهزة التناظرية على مجزئ للجهد لإدخال البارامترات.
  •   ضبط معتاد، مشابه لمرحّل التحميل الزائد
  •   تشغيل أولي سهل
  •   لا يتطلب سابق معرفة خاصة
  •   مبين حالة بلمبات „ليد“

لاتصال RS 485

Modbus Profibus

تتيح وصلة الاتصال RS 485 المزودة ببروتوكول MODBUS أو PROFIBUS ما يلي:

  •    التحكم (بدء التشغيل، الإيقاف، وخلافه.)
  •    المراقبة (تيار المحرك، الخطأ، بيانات إحصائية)
  •    محول بروتوكول Modbus أو Profibus
  •    تصفير عن بعد

خاصية التجاوز

عن طريق موصلات تجاوز داخلية.

  •   هذه الموصلات هي عبارة عن موصلات احتياطية ميكانيكية تتولى تجاوز إلكترونيات القدرة عقب بدء التشغيل.
  •   علاوة على ذلك تشتمل الأجهزة على مرحّل مساعد لإرسال إشارة تفيد نجاح عملية بدء تشغيل المحرك.
    (انتبه، يطلق العديد من المنافسين اسم موصلات التجاوز على هذه الموصلات المساعدة!)
  •   تتمثل وظيفة موصلات التجاوز الميكانيكية هذه في خفض تكوّن الحرارة وتفادي التداخل الكهرومغناطيسي مع الشبكة الكهربائية.

خيارات ISA-D

بطاقة تناظرية (تجهيز اختياري)

  •   الوظيفة 1: دخل ثيرمستور، موجب PTC أو سالب NTC
  •   الوظيفة 2: خرج تناظري، مرتبط بتيار المحرك، وهو قابل للبرمجة من 0 – 10 فولت/تيار مستمر، 4 – 20 مللي أمبير، 0-20 مللي أمبير أو بالعكس

اختبار عزل المحرك (تجهيز اختياري)

تضمن هذه الخاصية الفريدة توافر المكونات الهامة، مثل وحدات الإطفاء، والأنظمة الاحتياطية، وكذلك المضخات الغاطسة. ويتولى النظام قياس مستوى عزل المحرك عندما لا يكون مشغلاً. وتتوافر مرحلتين قابلتين للبرمجة:

  •   مستوى التحذير، قابل للضبط مابين 0,2 – 5 ميجا أوم
  •   مستوى منع بدء التشغيل، قابل للضبط 0,2 – 5 ميجا أوم، وهو يوفر الحماية من بدء التشغيل إذا كان مستوى العزل في نطاق خطر. – مستوى التحذير، قابل للضبط مابين 0,2 – 5 ميجا أوم